ما هي اركان الصلاه

May 19

ما هي اركان الصلاه

 (إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَن يُفَرِّقُواْ بَيْنَ اللّهِ وَرُسُلِهِ وَيقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَن يَتَّخِذُواْ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً ﴿150﴾ أُوْلَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقًّا وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُّهِينًا ﴿151﴾) [

الصلاة هي طعام الروح، هي غذاء الملائكة. هي عاطفة مقدسة تغذى القلب.. بل في أثنائها قد ينسى الجسد أيضًا طعامه، ولا يشعر بجوع. ومن هنا كان ارتباط الصوم بالصلاة. فعندما تتغذى الروح بالصلاة. ويمكنها أن ترفع الجسد معها وتشغله عن التفكير في طعامه، وتعطيه طعامًا آخر. وبهذا تستطيع الروح أن تحمل الجسد.. الصلاة هي حركة القلب، حتى بدون كلام.. إن الصلاة ليست مجرد حديث فقد تكون خفقة القلب صلاة، وقد تكون دمعة العين صلاة، وقد يكون رفع البصر إلى فوق، أو رفع اليدين نوعًا آخر من الصلاة.. إن الله يفهم اللغة التي نخاطبه بها خارج حدود الألفاظ، كالأب الذي يدرك مشاعر ابنه وطلباته دون أن يتكلم.. وهكذا يقول داود النبي لله: "أنصت إلى دموعي". ذلك لأن دموعه كان لها صوت خفي


ما هي اركان الصلاه

- يجب أن يكون مكان الصلاة مباحاً؛ ذلك أن الصلاة، لا تصح في المكان المغصوب. - يجب أن يكون مكان السجود طاهراً غير نجس. - ‏لا تصحّ صلاة كل من الرجل والمرأة &



فيديو ما هي اركان الصلاه

أركان الصلاة وواجباتها

مقالة عن ما هي اركان الصلاه

نتابع مع حضراتكم ما تفضل به فضيلة شيخنا "حسن بن فرحان المالكي" - أعزّه الله وفكّ أسره - بعرض ما غرده في عام 2013 عارضا مفهومه للاسلام وأركانه وألفاظه مستشهدا بالقرآن ومقدمه على ما دونه من حديث "وتفسيرات"..

قام فضيلة الشيخ بنشر هذا الموضوع كتغريدات في مساء 31 أكتوبر 2013 واستمر حتى الساعات الأولى من فجر نوفمبر.

تغريدات لفضيلة الشيخ "حسن بن فرحان المالكي".

التغريدات من شهر أكتوبر 2013.

تشرّف بجمعها ونشرها في الموقع "محمد كيال العكاوي"

(إن الدين عند الله الإسلام)، ولكن ما هو الإسلام؟

كن إنساناً تكن مسلماً!

الشيطان ... ألفاظه ومعانيه في التراث الإسلامي- معنى الشكر. (ألجزء ألأول)

التعريف بغاية الإسلام – متابعه..

عالمية القرآن - الجزء الاول

عالمية القرآن - الجزء الثاني

عالمية القرآن - الجزء الثالث

سأكتب لاحقاً عن (أركان الإسلام من القرآن) و (أركان الإسلام من الحديث) والسؤال: من أين أخذنا (أركان الإسلام)؟ الجواب: أخذناه من الحديث، لا يستطيع أحد أن يقول أخذه من القرآن الكريم! وإنما من (بني الإسلام على خمس).. والسؤال: هل هي أركانه في القرآن؟ هل في القرآن كلمة (ركن) بهذا المعنى؟ الجواب : لا. هل كلمة ( ركن) في الحديث بهذا المعنى ؟ الجواب: أيضاً لا! يا رجل!! أين نحن ذاهبون؟! لا تقل لي إن الله أمر بالصلاة والصوم في القرآن، فهذا حق، لكنه أمر بالصدق والعدل أيضاً.. لماذا هذه من أركان الإسلام وتلك ليست أركانه؟! وهل العدل – مثلاً - أهم - في كتاب الله - أم الصلاة؟ وإذا كان العدل أهم من الصلاة - في القرآن - فكيف تكون الصلاة من أركان الإسلام والعدل ليس منها؟ لا تقل لي لأنه في الحديث... لأننا سنبحث في الحديث أيضاً، ونكتشف الأختلاف الكبير في تحديد (اساسيات الإسلام)، أريد الآن القرآن.. نبدأ منه! لا يتسرع أحد ويقول : أنت تنكر السنة.. كلا، تلك حجة باطلة، نحن نأخذ بالقرآن أولاً، ثم ما يشبهه من السنة، لأن الله أخبر عن نبيه أنه لا يخالفه، لا يمكن أن تكون أولويات القرآن غير أولويات السنة، فالأعظم عند الله لابد أن يكون الأعظم عند رسوله، لا يمكن أن يختلف الله ورسوله. هما متفقان! الأمر كله لله، والدين كله لله، وكتاب الله هو الواجب اتباعه، والنبي عبدٌ لله متبع لكتابه، مهمته الاتباع ثم البلاغ المبين، فلا تفرقوا بينهما. هذه مقدمات قطعية لا يمكن أن تتزعزع في قلب مسلم، لا يمكن أن يقال إن الله ورسوله مختلفان في الدين، فالله يعظم أموراً والنبي أموراً أخرى.. من هذه المقدمة - القطعية النقلية العقلية - تستطيع أن تبحث، وبدونها ستبقى أعمى، ولن تعرف الدين، والتفريق بين الله ورسله من علامات (الكافرين حقاً)  (إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَن يُفَرِّقُواْ بَيْنَ اللّهِ وَرُسُلِهِ وَيقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَن يَتَّخِذُواْ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً ﴿150﴾ أُوْلَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقًّا وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُّهِينًا ﴿151﴾) [

سأكتب لاحقاً عن (أركان الإسلام من القرآن) و (أركان الإسلام من الحديث) والسؤال: من أين أخذنا (أركان الإسلام)؟

الجواب: أخذناه من الحديث، لا يستطيع أحد أن يقول أخذه من القرآن الكريم! وإنما من (بني الإسلام على خمس)..

والسؤال: هل هي أركانه في القرآن؟

هل في القرآن كلمة (ركن) بهذا المعنى؟

هل كلمة ( ركن) في الحديث بهذا المعنى ؟

الجواب: أيضاً لا!

يا رجل!! أين نحن ذاهبون؟!

لا تقل لي إن الله أمر بالصلاة والصوم في القرآن، فهذا حق، لكنه أمر بالصدق والعدل أيضاً.. لماذا هذه من أركان الإسلام وتلك ليست أركانه؟!

وهل العدل – مثلاً - أهم - في كتاب الله - أم الصلاة؟ وإذا كان العدل أهم من الصلاة - في القرآن - فكيف تكون الصلاة من أركان الإسلام والعدل ليس منها؟

لا تقل لي لأنه في الحديث... لأننا سنبحث في الحديث أيضاً، ونكتشف الأختلاف الكبير في تحديد (اساسيات الإسلام)، أريد الآن القرآن.. نبدأ منه!

لا يتسرع أحد ويقول : أنت تنكر السنة.. كلا، تلك حجة باطلة، نحن نأخذ بالقرآن أولاً، ثم ما يشبهه من السنة، لأن الله أخبر عن نبيه أنه لا يخالفه، لا يمكن أن تكون أولويات القرآن غير أولويات السنة، فالأعظم عند الله لابد أن يكون الأعظم عند رسوله، لا يمكن أن يختلف الله ورسوله. هما متفقان! الأمر كله لله، والدين كله لله، وكتاب الله هو الواجب اتباعه، والنبي عبدٌ لله متبع لكتابه، مهمته الاتباع ثم البلاغ المبين، فلا تفرقوا بينهما.

هذه مقدمات قطعية لا يمكن أن تتزعزع في قلب مسلم، لا يمكن أن يقال إن الله ورسوله مختلفان في الدين، فالله يعظم أموراً والنبي أموراً أخرى..

من هذه المقدمة - القطعية النقلية العقلية - تستطيع أن تبحث، وبدونها ستبقى أعمى، ولن تعرف الدين، والتفريق بين الله ورسله من علامات (الكافرين حقاً)

 (إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَن يُفَرِّقُواْ بَيْنَ اللّهِ وَرُسُلِهِ وَيقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَن يَتَّخِذُواْ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً ﴿150﴾ أُوْلَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقًّا وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُّهِينًا ﴿151﴾) [

Source: http://almaliky.org/news.php?action=view&id=939


مزيد من المعلومات حول ما هي اركان الصلاه ما هي اركان الصلاه