المروحة

May 09

المروحة

طريقة إصلاح وصيانة المروحة البوكس المروحة.

فيديو المروحة



الدفع بمساعدة الشراع العيوب المزايا لكي يكون أكثر فعالية يلزم تصميم السفينة وبناؤها من البداية بأشرعة في الوسط. وغالبا ما يكون من الصعب للغاية تركيب أشرعة في سفينة صيد مزودة أصلا بمحرك وفورات الوقود يمكن أن تكون كبيرة يلزم وجود طاقم بحارة له معرفة باستخدام الأشرعة أو مدرب على استخدامها يمكن أن يحسن من حالة السفينة تعد الأشرعة عنصرا إضافيا للصيانة يمكن أن تتطلب الأشرعة جهدا إضافيا كبيرا من جانب البحارة، ومن الأسهل لهم دائما استخدام المحرك يحسن من أمان السفينة

– غطاء محرك المروحة 26

الكابل المرن من الفيشة60



مزيد من المعلومات حول المروحة

تعد مقاومة الاحتكاك أو احتكاك الجسم ثاني أهم شكل من أشكال المقاومة بعد مقاومة تكون الأمواج. وهي بعبارة بسيطة مقياس للطاقة المستهلكة أثناء مرور المياه على السطح المبلل من بدن السفينة. ويظهر أثر مقاومة الاحتكاك، مثل مقاومة تكون الأمواج، بشكل أوضح على السفن الأسرع أو السفن التي تقطع مسافات أطول بين الميناء ومناطق الصيد. ويمكن خفض مقاومة الاحتكاك عن طريق التشغيل على سرعات أبطأ.

ولكن على عكس مقاومة تكوّن الأمواج، يمكن التحكم في مقاومة الاحتكاك بصورة جزئية من جانب مشغل السفينة لأنها تتوقف على سلاسة سطح الماء تحت بدن السفينة. وكلما وجه اهتمام إلى تشطيب سطح السفينة أثناء مرحلة الصنع والصيانة، قلت الطاقة المفقودة في التغلب على احتكاك الجسم. وهذا ينطبق بالمثل على سفن الصيد من جميع الأحجام.

وليس من السهل بالضرورة بناء سفينة ذات سطح غاطس أملس للغاية، وكذلك صيانة مثل هذا السطح. فكلاهما يتطلب إنفاقا زائدا على تكاليف العمالة والمواد ووقت الرسوّ أو الإنزال (في حالة السفن الأكبر حجما).

وهناك بعض المؤشرات العامة التي يمكن أن تساعد مشغل السفينة في تحديد مقدار ما يمكن إنفاقه من الوقت والمال لتحقيق تشطيب أملس والحفاظ على هذا التشطيب. فمن الأمور الصعبة والمكلفة على السواء إدخال تحسينات على تشطيب متدهور للغاية لبدن السفينة – فإذا أطلقت السفينة في الأصل ببدن خشن جدا فسوف تتطلب قدرا من الجهد لتحسين هذا البدن في مرحلة لاحقة.

وتعتمد الفائدة الفعلية الناتجة عن الجهود المبذولة لتحسين حالة بدن السفينة على نمط التشغيل. فالسفينة ذات السرعة البطيئة، مثل سفينة الصيد التي تعمل بالقرب من الميناء لا تستفيد كثيرا من تحسين حالة بدن السفينة. وفي أحد التجارب (Billington, 1985) تبين أن النمو الفطري يقلل من سرعة الحركة الطليقة لإحدى سفن الصيد بمقدار ثلاث عقد تقريبا. وفي الوقت نفسه، لم يكن لهذا النمو الفطري أثر ملحوظ على سرعة الجر أو استهلاك الوقود أثناء الصيد. وفي هذه الحالة كانت السفينة تعمل قريبا جدا من مينائها الداخلي، وتبين أن الانفاق الكبير لجعل بدن السفينة في حالة ملساء لم يكن مجديا.

·        من الأفضل بذل جهد على ضمان حالة جيدة لبدن السفينة قبل أول إطلاق لها. فمن الصعب العودة للحصول على تشطيب جيد إذا كان التشطيب سيئا من البداية.

وأي سفينة تقطع مسافات كبيرة إلى منطقة الصيد أو تتبع طريقة صيد تتطلب قوة دافعة، مثل جذب شباك الصيد، ينبغي أن تستفيد من صيانة حالة بدن السفينة.

وينبغي أن يتناسب حجم الجهد المبذول لصيانة بدن السفينة مع:

·        سرعة السفينة (كلما كانت السفينة أسرع اصبحت حالة سطح بدنها أكثر أهمية)؛

·        معدل النمو الفطري أو تدهور سطح بدن السفينة؛

·        تكلفة الوقود؛

·        تكلفة الصيانة.

وتتوقف كل هذه العوامل علىالظروف المحلية ومكان الصيد. غير أن طبيعة تدفق الماء حول بدن السفينة تجعل حالة الجزء الأمامي من الهيكل والمروحة أكثر أهمية لخفض الاحتكاك الخارجي. وعلى سيبل التوجيه (Towsin et al., 1981):

·        إن معالجة الجزء الأمامي من بدن السفينة يحقق ثلث الفوائد الناتجة عن معالجة البدن بأكمله.

·        يتطلب تنظيف المروحة قدرا ضئيلا نسبيا من الجهد ولكنه يمكن أن يؤدي إلى وفورات كبيرة   للغاية.

وفي التجارب البحرية بالولايات المتحدة (Woods Hole Oceanographic Institute, n.d.)، تبين أن النمو الفطري الذي تراكم على مدى سبعة أشهر ونصف على المروحة، تسبب وحده في زيادة قدرها 10 في المائة في استهلاك الوقود من أجل الحفاظ على سرعة معينة.

ويمكن تقسيم أسباب زيادة الاحتكاك الخارجي إلى فئتين:

·        خشونة بدن السفينة، الناتج عن تدهور البدن بمرور الوقت أو رداءة تشطيب السطح قبل الطلاء؛

·        والنمو الفطري البحري، الناتج عن نمو الأعشاب البحرية والحيوانات البحرية القشرية وغيرها على سطح الغاطس في بدن السفينة.

الدفع بمساعدة الشراع العيوب المزايا لكي يكون أكثر فعالية يلزم تصميم السفينة وبناؤها من البداية بأشرعة في الوسط. وغالبا ما يكون من الصعب للغاية تركيب أشرعة في سفينة صيد مزودة أصلا بمحرك وفورات الوقود يمكن أن تكون كبيرة يلزم وجود طاقم بحارة له معرفة باستخدام الأشرعة أو مدرب على استخدامها يمكن أن يحسن من حالة السفينة تعد الأشرعة عنصرا إضافيا للصيانة يمكن أن تتطلب الأشرعة جهدا إضافيا كبيرا من جانب البحارة، ومن الأسهل لهم دائما استخدام المحرك يحسن من أمان السفينة

Source: http://www.fao.org/docrep/007/x0487a/x0487a02.htm


المروحةالمروحة