مؤشر العرض والطلب

May 17

مؤشر العرض والطلب

شرح لمؤشر العرض والطلب الجديد مؤشر العرض والطلب.

فيديو مؤشر العرض والطلب



ويأتي إعداد هذه الدراسة، ضمن برامج «المخطط الاستراتيجي الشامل لمدينة الرياض» نظراً لما تشهده المدينة من نمو عمراني واقتصادي متسارع في القطاعات العقارية المختلفة، ومن أجل وضع الأسس المرجعية عند مراجعة وتحديث السياسات والضوابط الخاصة باستعمالات الأراضي وأنظمة البناء وتطوير المشاريع الاستثمارية في المدينة.

    3、BCI<0 الاقتصاد يتقلص.

              961-750650 



مزيد من المعلومات حول مؤشر العرض والطلب

أعدت الهيئة العليا أخيراً دراسة حول مؤشرات العرض والطلب للقطاعات العقارية في مدينة الرياض لعام 1433ه تناولت جوانب تحديد حجم العرض والطلب الحالي والمستقبلي حتى عام 1450ه من الأراضي ومباني القطاعات العقارية الرئيسية في المدينة بما يشمل: القطاع السكني، والتجاري، والمكاتب، والفنادق، والأنشطة الصناعية، وتضمنت مرئيات المستثمرين والمطورين العقاريين حول هذه المؤشرات، ووضعت ملخصاً للأداء العام واتجاهات التطوير والنظرة المستقبلية للقطاع العقاري في المدينة.

وبينت الدراسة ان عدد الوحدات السكنية بمختلف أنواعها في الرياض بلغ 960.743 وحدة سكنية، فيما يقدر الطلب المستقبلي منها بنحو 30 ألف وحدة سنوياً حتى عام 1450ه، باجمالي طلب يبلغ 510 ألف وحدة سكنية حتى عام 1450ه، وأشارت الدراسة إلى وجود فائض في المخططات السكنية غير المطورة حيث يمثل الطلب الحالي حوالي 30٪ فقط من اجمالي مساحة تلك المخططات.

وتوقعت الدراسة استمرار النمو الاقتصادي في القطاع التجاري بالرياض بفعل النمو في قطاع التجزئة، وكذلك الحال في القطاع المكتبي حيث توقعت حدوث زيادة في معدلات المكاتب الشاغرة على المدى القصير، في الوقت الذي توقعت فيه استمرار الارتفاع في نسب الإشغال للقطاع الفندقي جراء الزيادة في حجم الطلب على الغرفة الفندقية على المديين القصير والطويل، أما في القطاع الصناعي فتوقعت الاستمرار في تخطيط وتطوير المناطق الصناعية الواقعة في جنوب شرق المدينة والتوجه نحو الاستثمار في تطوير الأراضي المخصصة للصناعات التقنية.

مخططات المنح الحكومية بحاجة إلى خدمات وتوقع الاستمرار في تطوير المناطق الصناعية جنوب شرق الرياض

وخلصت الدراسة إلى عدد من النتائج من أبرزها:

ويأتي إعداد هذه الدراسة، ضمن برامج «المخطط الاستراتيجي الشامل لمدينة الرياض» نظراً لما تشهده المدينة من نمو عمراني واقتصادي متسارع في القطاعات العقارية المختلفة، ومن أجل وضع الأسس المرجعية عند مراجعة وتحديث السياسات والضوابط الخاصة باستعمالات الأراضي وأنظمة البناء وتطوير المشاريع الاستثمارية في المدينة.

Source: http://www.alriyadh.com/857392


مؤشر العرض والطلبمؤشر العرض والطلب