القابض على دينه كالقابض على الجمر

Jun 01

القابض على دينه كالقابض على الجمر

إشارة نبوية إلى أن الفساد سيكثر حتى ليغبط الأحياء الأموات

واسمع ـ يا عبد الله ـ إلى هذا الرجل الذي كان صالحًا طوال حياته بل كان مؤذّنًا يؤذن للناس ويدعوهم إلى الصلاة، كان يقوم على منارة المسجد فيقول: "حي على الصلاة، حي على الفلاح"، وفي يوم وهو يؤذن نظر بالقرب من المسجد فإذا فتاة، فجعل ينظر إليها ويطيل النظر ولم يغضّ بصره، فإذا بقلبه يتعلق بها، فنزل بعد الأذان وقصد بيت تلك الفتاة، فلما طرق الباب فرحت تلك الفتاة وهي نصرانية فقالت له: مؤتمن ويخون؟! أي: أنت أمين للناس تؤذّن لهم ثم تخون الأمانة! فقال لها: إني أريدك، فقالت: إذًا تريدني زوجة؟ قال: نعم، قالت: لكن بشرط واحد، قال: ما هو؟ قالت: أن تتنصر، أي: تترك دينك وتكفر، فإذا به يقبل شرطها ويقول: أتنصر، فسبحان مقلب القلوب! لا إله إلا الله! أرأيتم كيف تدخل الذنوب إلى القلوب فتقلبها وتبدلها، ثم أدخلته البيت وقالت له: اشرب من هذا الكأس، فإذا به يشرب الخمر ويأكل الخنزير، ثم قالت له: اصعد على سطح البيت فإذا جاء والدي أخبرته الخبر، فلما صعد السطح وهو سكران سقط من أعلى المنزل، فإذا به يفارق الحياة على نصرانيته ورِدّته، يقول المولى جلّ شأنه: يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا و


القابض على دينه كالقابض على الجمر

المصدر: http://www.islamhouse.com/p/58121



فيديو القابض على دينه كالقابض على الجمر

القابض على دينه كالقابض على الجمر

مقالة عن القابض على دينه كالقابض على الجمر

ج / 1 ص -59-          ذكر أَنواع من الفتن وقعت وستكثر وتتفاقم في آخر الزمان إذا كثر المفسدون هلك الجميع وإن كان فيهم الصالحون قال البخاري: حدثنا مالك بن إسماعيل، حدثنا ابن عيينة أنه سمع الزهري يروي عن عروة عن زينب بنت أم سلمة، عن أم حبيبة، عن زينب بنت جحش أنها قالت استيقظ النبي صلى الله عليه وسلم من النوم محمراً وهو يقول: "لا إلهَ إِلا اللَّهُ ويْلُ للعرب من شر قد اقترب فُتِحَ اليومَ من ردم يأجوجَ ومأجوجَ مِثْل هذه وعقد تِسعين أو مائة" قيل? أو نَهْلِكُ وفينا الصالحون? قال: "نَعَم إِذا كثر الخَبَث1". وهكذا رواه مسلم، عن عمرو الناقد، عن سفيان بن عيينة، وقال: عقد سفيان بيده عشرة، وكذلك رواه عن حرملة، عن ابن وهب، عن يونس الزهري به. وقال: وحلق بإصبعيه الإِبهام والتي تليها، ثم رواه عن أبي بكر، عن ابن أبي شعبة وسعيد بن عمرو وزهر بن حرب وابن أبي عمر، عن سفيان، عن الزهري، عن عروة، عن زينب، عن حبيبة، عن أم حبيبة، عن زينب فاجتمع فيه تابعيان وزينبان2 وزوجتان أربع صحابيات رضي الله عنهن. وقال البخاري: حدثنا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1الخبث: الفساد والشر. والحديث رواه البخاري- 92- كتاب الفتن. 4- باب قول النبي صلى الله عليه وسلم: "ويل للعرب من شر قد اقترب" حديث رقم 7059. 2 كذا بالأصل والصواب كما في فتح الباري 13- 12 ط. السلقية "وقال الحميدي قال سفيان: حفظت عن الزهري في هذا الحديث أربع نسوة زينب بنت أم سلمة عن حبيبة وهما ربيبا النبي صلى الله عليه وسلم عن أم حبيبة عن زينب بنت جحش وهما زوجا النبي صلى الله عليه وسلم!.هـ.

ج / 1 ص -60-          موسى بن إسماعيل، حدثنا وهيب، حدثنا ابن طاوس، عن أبيه، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه وعقد وهيب به تسعين". وروى البخاري من حديث الزهري، عن هند بنت الحارث الفراسية أن أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قالت استيقظ النبي صلى الله عليه وسلم فزعاً يقول: "سبحانَ اللَّهِ ماذا أنزِل الليلةَ من الخزائن? وماذا أَنزل الله من الفتن? من يوقظ صواحِبَ الحجرات لِكَيْ يُصَلِّينَ? رُبّ كاسيةٍ في الدنيا عاريةٌ في الآخرة1".

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1 رواه البخاري 92- كتاب الفتن 6- لا يأتي زمان إلا الذي بعده. حديث رقم 7069 صواحب الحجرات: أي أزواجه صلى الله عليه وسلم.

إشارة نبوية إلى تغلغل الفتن في الأوساط الإِسلامية ثم روى البخاري ومسلم من حديث الزهري، عن عروة، عن أسامة بن زيد قال: أشرف النبي صلى الله عليه وسلم على أطم من أطام المدينة فقال: "هَلْ ترون ما أرى?" قالوا: لا، قال: "فإني لأرى الفِتَنَ تقع خِلالَ بيوتكم كَوَقْع المطَر". وروي من حديث الزهري، عن سعيد، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "يتقاربُ الزمانُ ويَنْقُصُ العلم وَيَبْقَى الشحُّ وتظهر الفتنُ ويكثر الهرْجُ". قالوا: يا رسول الله إِيما هو? قال: "القتلُ القتلُ1". ورواه أيضاً عن الزهري، عن حميد، عن أبي هريرة، ثم رواه من حديث الأعمش، عن سفيان، عن عبد الله بن مسعود وأبي موسى. ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1 رواه البخاري 92- كتاب الفتن 5- باب ظهور الفتن حديث رقم 7061 ورواه مسلم "2/305". ورواه أحمد رقم "7186" اللغة: الهرج: القتل.

ج / 1 ص -61-          كل زمن يمضي هو خير من الذي يليه وقال البخاري: حدثنا محمد بن يوسف، حدثنا سفيان، عن الزبير، عن عدي قال: أتينا أنس بن مالك فشكونا إليه ما نلقى من الحَجَّاج، فقال: "اصبروا فإنه لا يأتي على الناس زمان إلا الذي بعده شر منه حتى تلقوا ربكم" سمعت هذا من نبيكم صلى الله عليه وسلم1. وروي عن الترمذي من حديث الثوري فقال: حسن صحيح، وهذا الحديث يعبر عنه العوام فيما يوردونه بلفظ آخر كل عام ترذلون.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1 رواه البخاري 92- كتاب الفتن. 6- باب لا يأتي زمان إلا الذي بعده شر منه. حديث رقم 7068. والحجاج هو: الحجاج بن يوسف الثقفي.

إشارة نبوية إلى ما سيكون من فتن شديدة تقتضي الحذر منا والبعد عنها وروى البخاري ومسلم من حديث الزهري، عن سعيد بن المسيب، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ستكونُ فتن القاعدُ فيها خير من القائِم، والقائمُ فيها خيرٌ من الماشي، والماشي فيها خيرٌ من الساعي مَنْ يُشْرفْ لها تَسْتَشْرِفْه فمن وجد فيها مَلْجأ أو مَعَاذاً فَلْيَعُدْ به"1. ولمسلم عن أبي بكرة نحوه بالبسط منه.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1 رواه البخاري 92- كتاب الفتن. 9- باب تكون فتنة القاعد منها خير من القائم حديث رقم 7081.

ج / 1 ص -62-          رفع الأمانة من القلوب وقال البخاري: حدثنا محمد بن كثير، حدثنا سفيان، حدثنا الأعمش، عن زيد بن وهب، حدثنا حذيفة قال: حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثين رأيت أحدهما وأنا أنتظر الآخر حدثنا قال: "إن الأمانة نزلت في جذور قلوب الرجال ثم نزل القرآن فعلموا من القرآن ثم علموا من السّنة" وحدثنا عن رفعها قال: "ينام الرجل النَّوْمَةَ فتُقْبَضُ الأمانة من قلبه فيظَلُ أَثرُها مِثلَ أَثَرِ الْوكْتِ1، ثم ينام النومة فتقبض فيبقى أثرها مثل أثر المجْل2 كَجَمْرٍ دَحْرَجْتَهُ على رجلكَ فَنفَطَ3، فَتَرَاهُ4 مُنْتَبِراً ليس فيه شيءُ فيصبح الناس فيتبايعون ولا يكاد أحد يُؤذي الأمانةَ، فيقال إن في بني فلان رجَلاً أميناً، ويقال للرجل ما أَعْقَلهُ ومَا أَظْرَفَة وما أَجْلَدَهُ وما في قلبه مثقالُ حبةِ خَرْدَلَ من إِيمانِ، ولقد أَتى عليَّ زمان ومَا أبالي أَيًّكم بَايَعْتُ5، فإِن كان مسلماً رده عليَّ الإِسْلامُ، وإِن كان نصرانياً أَو يهودياً رده عليَّ سَاعِيهِ، وأَمَّا اليَومَ فما كنت أَبايعُ إِلاَّ فلاناً وفلاناً". ورواه مسلم من حديث الأعمش به، ورواه البخاري من حديث الزهري عن سالم عن أبيه.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1 الوكت بفتح الواو وسكون الكاف السواد اليسير. 2 المجل: بفتح الميم وسكون الجيم أو فتحها ما يظهر في اليد من أثر العمل بفأس ونحوها من انتفاخات جالدية فيها ماء قليل. 3نفط: مجل،وأريد بالرجل العضو وبهذا قيل نفاط بالتذكير وكذا قيل تراه. 4 منتبرا: مرتفعا مأخوذ من المنبر لارتفاعه. 5 بايعت: من المبايعة وهو عقد البيع والشراء.

ج / 1 ص -63-          إشارة نبوية إلى أن الفتنة ستظهر من جهة المشرق ومن حديث الليث، عن نافع، عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قام إلى جنب المنبر وهو مستقبل المشرق فقال: "ألا إِنَّ الفتنةَ هاهنا من حيث يَطلع قرْنُ الشيطانِ أَو قال قَرْنُ الشمس". ورواه مسلم من حديث الزهري وغيره، عن سالم به، ورواه أحمد من طريق عبد الله بن دينار، والطبراني من رواية عطية كلاهما عن عبد الله.

إشارة نبوية إلى أن الفساد سيكثر حتى ليغبط الأحياء الأموات

Source: http://madrasato-mohammed.com/ibnou%20katir/Page_007_0007.htm


مزيد من المعلومات حول القابض على دينه كالقابض على الجمر القابض على دينه كالقابض على الجمر